هاكرز يهددون مشاهدي المواقع الإباحية  

حذرت السلطات الإسبانية مواطنيها، اليوم الأحد، من جرائم ابتزاز يشنها قراصنة إلكترونيين، يهددون مستخدمي المواقع الإباحية بفضح أمرهم.

ونقلت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية عن الشرطة الإسبانية تحذيرها من مجموعة مبتزين يهددون مستخدمي المواقع الإباحية بنشر تاريخ زيارات المواقع الخاص بالضحايا، إن لم يدفعوا لهم آلاف اليوروهات.

وأوضحت الصحيفة أن «الهاكرز يبعثون برسائل إلكترونية إلى ضحاياهم، يخبروهم فيها بأنهم نجحوا في الحصول على كلمات السر الخاصة بحساباتهم ومن ثم يمكنهم الدخول إليها ومعرفة قائمة المواقع التي زاروها مؤخراً».

ويدعي الهاكرز أن بحوذتهم صور ومقاطع فيديو شخصية للمستخدم توثق وقت زيارته للمواقع الإباحية، حصلوا عليها من خلال اختراق كاميرا الحاسب.

ويطلب الهاكرز من ضحاياهم دفع مقابل عدم فضح أمرهم من خلال عملة البيتكوين وغيرها من العملات الافتراضية، على أن يتم دفع المبلغ المطلوب في غضون 24 ساعة، وإلا سينشرون سجل زيارات المواقع الخاص بالمستخدم مرفقا بصوره ومقاطع فيديو شخصية له.

وأوضحت الشرطة الإسبانية، في بيان لها، أن الهاكرز الذين يتبعون هذه الطريقة في ابتزاز الضحايا يهددون بإرسال تلك البيانات الشخصية إلى عائلات الضحايا، وأنهم يطلبون مبالغ تتراوح ما بين 350 إلى 2500 يورو.

وناشدت الشرطة من يتعرض لمثل هذه التهديدات ألا ينساق ورائها وأن يرفض دفع أي مبالغ مالية، إذ أن هؤلاء القراصنة هم في الغالب لا يملكون أي بيانات عن المستخدم، وأن تهديداتهم ما هي إلا مجرد خدعة بهدف الحصول على المال، واختتمت الشرطة بيانها بأنها تتلقى يومياً نحو 100 رسالة بشأن حالات مشابهة.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...