ملكة جمال المكسيك تدافع عن أخطر مهرب للمخدرات في العالم

نون وكالات

نفت زوجة خواكين غوسمان، المعروف باسم “إل تشابو”، الذي يعتبر أخطر مهرب للمخدرات في العالم، كل التهم الموجهة إليه، وذلك للمرة الأولى منذ عامين تتحدث فيها إعلاميا.

وقالت ملكة الجمال المكسيكية السابقة، إيما كورونيل أيسبورو، في مقابلة مع تلفزيون “تيليموندو” الأميركي الناطق بالإسبانية، بثت مساء الاثنين، إنها لم تلاحظ بأن زوجها كان يفعل أمورا غير قانونية عندما كانا يعيشان معا.

وحملت غوسمان وسائل الإعلام مسئولية تشويه صورة “إل تشابو” وتضخيم خطورته، مضيفة “لقد جعلته وسائل الإعلام مشهورا للغاية”، ورغم ذلك فإن زوجها، يشعر جزئيا بالسعادة جراء الشهرة الكبيرة، التي جناها بسبب تغطية وسائل الإعلام المكثفة

وقالت أيسبورو  تعليقا على ظهورها المتكرر في المحكمة: “أعتقد أنني أفعل ما ستفعله أي زوجة في مكانى، أن تكون مع زوجها في الأوقات العصيبة”.

وشوهدت أيسبورو (29 عاما)، في الأسابيع الأخيرة، وهي تحضر محاكمة زوجها في ولاية نيويورك الأميركية، على خلفية اتهامه بالاتجار بالمخدرات، والتورط في جرائم قتل وغسيل أموال.

وجدير بالذكر أن “إل تشابو”، يواجه عقوبة السجن المؤبد إذا ما أدين بالتهم الموجهة إليه، في محاكمة يتوقع أن تستمر أكثر من 4 أشهر.

ويحاكم تاجر المخدرات الأشهر في العالم، والبالغ من العمر 61 عاما، في الولايات المتحدة التي تسلمته من بلده المكسيك لمحاكمته بتهمة إدخال 154 طنا من الكوكايين إلى الأراضي الأميركية.

وكانت قوات الأمن المكسيكية قد اعتقلت “إل تشابو” في يناير عام 2016، في عملية استغرق التخطيط لها نحو أسابيع طويلة.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...