مصر: حقيقة طرح عملات نقدية فئتي 500 و1000 جنيه

نون القاهرة   

أكد البنك المركزي المصري، اليوم الخميس، أنه لا نية لإصدار أي عملات نقدية جديدة سواء فئتي 500 و1000 جنيه أو أي فئات أخري.

وشدد المركزي المصري، على أن كافة العملات النقدية الورقية المتداولة بالأسواق كما هي بشكلها المتعارف عليه دون أي تغيير أو طرح لأي عملات جديدة، وأن كل ما يثار في هذا الشأن شائعات لا أساس له من الصحة.

جاء ذلك في تقرير المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، اليوم الخميس، لرصد الشائعات والرد عليها، وكان أُثير في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء حول طرح عملات نقدية فئة 500 و1000 جنيه وتداولها ‏بالأسواق بدايةً من شهر أكتوبر المقبل، ورغم نفي المركز الإعلامي لمجلس الوزراء لهذه الشائعة في تقارير سابقة له بالعددين (117) و(127) إلا أنه لوحظ إعادة تداولها مرة أخرى ‏خلال الفترة الحالية، مما دفع المركز للتواصل مجدداً مع البنك المركزي المصري، والذي نفى صحة تلك ‏الأنباء.

وأشار البنك المركزي إلى أن عملية ‏إصدار الأوراق النقدية الجديدة تخضع لمعادلات ‏اقتصادية مُعقدة، ‏ومعايير أمنية دولية صارمة، مُؤكداً أهمية توجه الدولة نحو تقليص التعاملات النقدية الورقية، لافتاً إلى أن الورقة النقدية فئة الـ200 جنيه هي أكبر فئات النقد الورقية في مصر حالياً، ولا توجد أي نية لإصدار عملات ورقية جديدة.

وناشد البنك المركزي وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي ضرورة تحري الدقة، والابتعاد عن نشر أخبار أو صور لا تستند إلى أي حقائق؛ إلا بعد الرجوع لمصادرها الأصلية والتأكد منها منعاً لإثارة بلبلة الرأي العام.

 

موضوعات ذات صلة:

  1. محافظ المركزي المصري ينال جائزة المصرفي الإفريقي
  2. المركزي المصري يمنع تداول العملات المدون عليها عبارات نصية
  3. البنك المركزي المصري يبقي على أسعار الفائدة الرئيسية
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This