مصري يستغيث بخادم الحرمين« عايز حقي»

تظلم مواطن مصري يعمل بالمملكة العربية السعودية من غُبن تعرض له، مستغيثاً بخادم الحرمين لرفع الظلم عن كاهله وإنصافه.

يقول إسماعيل أحمد علي عبد العال في شكواه: «عملت في المملكة العربية السعودية الشقيقة لمدة 15 عاماً كاملة قدمت خلالها كل ما أستطيع من الجهد والتفاني في العمل إلى أن تم إنهاء تعاقدي منذ عامين، دون صرف مستحقاتي مما يُهدد مستقبلي ومستقبل أسرتي».

ويستغيث «عبد العال» إسماعيل أحمد علي عبد العال بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين محمد بن سلمان«حفظهما الله»، لمساعدته في رد حقوقه المسلوبة، داعياً المولى عز وجل أن يديم على بلاد الحرمين عزّها وشموخها وأمنها واستقرارها في ظل قيادتها الرشيدة.

ويحكي «عبد العال» مأساته قائلاً:« كنت أعمل ممرض بالصحة المدرسية في المملكة العربية السعودية لسنوات طويلة بإقامة رقم 2185525454 ولي مستحقات مالية صادر بها قرار منذ أكثر من عامين بإدارة تعليم «سراة عبيدة» ولم يتم صرفها حتى تاريخه بسبب أن بياناتي تم تجميدها على نظام فارس، وذلك بعد تنفيذ قرار مجلس الوزراء بنقل العاملين بالصحة المدرسية للعمل بوزارة الصحة وتم إنهاء التعاقد معي من وزارة الصحة ومستحقاتي لم يتم صرفها من إدارة تعليم السراة حتى تاريخه».

ويأمل إسماعيل عبد العال، أن تجد مأساته طريقها للحل سريعاً ترسيخاً للعدل وصون الحقوق وإعلاءً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين بحماية المقيمين وصرف مستحقاتهم وتيسير أمورهم.

 

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This