مشرعون أمريكيون يقترحوا توسيع العقوبات ضد روسيا

نونوكالات                              

قام مشرعان أمريكيان بإدخال بند في الميزانية العسكرية الأمريكية يتضمن توسيع العقوبات ضد روسيا لتشمل الديون السيادية وقطاعات أخرى في حال “تدخلها في الانتخابات الأمريكية”.

وصاحبا المبادرة هما السيناتور الجمهوري، ماركو روبيو، والديمقراطي، كريس وان هولين، وجاءت المبادرة في رسالة وجهها السيناتوران إلى اللجان المعنية بهذا الشأن في مجلسي الشيوخ والنواب، وتم نشرها أمس الاثنين.

ويحث المشرعان تضمين الموازنة الأمريكية، التي يتم بحثها حاليا من قبل الكونغرس، إدخال بند العقوبات “لردع أي تدخل في الانتخابات الأمريكية، فعندما تتضمن الموازنة هذا البند سيكون من الواضح أن أي تدخل سيقابله رد سريع”.

ووفقا للنائبين فإن تأثير العقوبات ضد الديون السيادية الروسية سيكون محدودا بسبب الانضباط المالي الجيد للميزانية الروسية، إضافة إلى أن لدى روسيا ديونا سيادية قليلة واحتياطات دولية كبيرة.

ويتناول المقترح فرض عقوبات إضافية على روسيا، في حال تدخلها في الانتخابات، في مجالات الدفاع والطاقة، إلى جانب القطاع المصرفي.

كما يطالب المقترح الاستخبارات الأمريكية بتقديم تقارير حول وجود أي تدخل روسي في الانتخابات الأمريكية خلال 30 يوما بعد كل انتخابات.

موضوعات ذات صلة

  1. مسئولون أمريكيون: روسيا تقصف إيران بالخطأ
  2. مسئولون: أمريكا وجدت أدلة على تسريبات روسيا
  3. أمريكا تنفى اسقاط الهند مقاتلات باكستانية

 

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This