مسئول باكستاني ينفي استبعاد اتخاذ خطوات عسكرية ضد الهند

0

نون-وكالات 

كشف سفير باكستان لدى روسيا، قاضي خليل الله، أن إسلام آباد لا تستبعد اتخاذ خطوات عسكرية ضد الهند، على خلفية التصعيد الأخير حول إقليم كشمير المتنازع عليه بين البلدين.

وأوضح  أن السلطات الباكستانية تركز حاليا على تحضير ردود أفعال دبلوماسية وسياسية وقانونية على الإجراءات الهندية الأخيرة في كشمير، وقد تم تشكيل لجنة خاصة ستقدم إلى الحكومة توصيات بهذا الشأن.

وقال  رئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان، عقب الاشتباك الجوي بين المقاتلات الباكستانية والهندية فوق كشمير في فبراير الماضي، إن إسلام آباد قادرة على الدفاع عن نفسها ومستعدة لاتخاذ الإجراءات اللازمة في هذا السبيل إذا اقتضى الأمر ذلك.

وأكد السفير: “عندما يتعلق الأمر بأمننا القومي، فإن لدينا الحزم والقدرة على الدفاع عن أنفسنا، وأعلنا نفس الشيء في الوضع الحالي. سنرد على أي خطوة عدائية وأي مغامرة محتملة من قبل الهند”.

وأوضح الدبلوماسي إلى أن باكستان لا ترغب في اللجوء إلى خيارات عسكرية، مضيفا: “لكن في ظل تجاربنا السابقة، لا نستطيع تجاهل تعزيز الهند تواجدها العسكري في كشمير… جارتنا غير قابلة للتنبؤ، ولذلك علينا أن نكون على استعداد للتعامل مع أي سيناريو، وينبغي التركيز على استعدادنا للرد”.

وأضاف السفير إن السلطات الهندية قد تدبر حادثة أمنية جديدة في كشمير لإلقاء اللوم على باكستان فيها، متطرقا بهذا الشأن إلى التفجير الانتحاري الذي أودى في فبراير الماضي بأرواح 40 عنصرا من أجهزة الأمن الهندية، ما أصبح سبب التصعيد العسكري بين الطرفين آنذاك.

وأكد السفير على أن إسلام آباد لن تتخلى عن قرارها خفض مستوى العلاقات الدبلوماسية مع نيودلهي ما لم تراجع الأخيرة قرارها بشأن إلغاء الحكم الذاتي الخاص الذي كانت كشمير تتمتع به منذ انضمامها إلى الهند، مؤكدا أن باكستان تأمل في إقناع مجلس الأمن الدولي بالضغط على الهند كي تتصرف بمسؤولية لتسوية النزاع من خلال الأساليب الدبلوماسية.

 

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...