محكمة فرنسية تقضي بسجن امرأة 8 سنوات

0

نون-وكالات                        

قررت محكمة فرنسية في باريس السجن 8 سنوات، مع وجوب تنفيذ ثلثي المدة، على امرأة عمرها 37 عاما لتوجهها إلى سوريا، حيث مكثت هناك 9 أشهر مع أولادها الثلاثة عام 2017.

ودعت النيابة العامةإلى السجن 6 سنوات بحق الإيطالية المغربية الأصل، رجائي مجاهد، التي جرت محاكمتها بتهمتي تشكيل عصابة ذات مخطط إرهابي وانتزاع أطفال.

ورأت المحكمة الجنائية أن حكمها هذا هو “العقوبة الوحيدة المناسبة” لسلوك المرأة و”نفيها المطلق للوقائع”، حيث مضت “إلى حد إنكار بينات هذا الملف”.

وتوجهت المرأة إلى سوريا في مارس 2017 بعد الهجمات الإرهابية المسلحة الدامية التي ضربت فرنسا، مصطحبة معها ابنتها البالغة من العمر 9 سنوات وابنيها البالغين من العمر 7 سنوات و5 سنوات.

المحكمة أن المرأة حضرت لرحيلها وأخفته واعتبرته نهائيا، مشيرة إلى أن المرأة التي كانت متزوجة في ذلك الحين التحقت في سوريا بـ”مقاتل” من حركة “أحرار الشام” كانت تقيم معه علاقة عبر الإنترنت، وتزوجته لدى وصولها إلى محافظة إدلب في شمال غرب سوريا.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This