عالمي

ماي تعتزم إعطاء البرلمان وقتاً أطول لمناقشة القرار العسكري ضد سوريا

تعتزم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إعطاء البرلمان وقتاً أطول لمناقشة قرارها بالانضمام إلى الولايات المتحدة وفرنسا في الضربة العسكرية على سوريا.

وقال المتحدث باسم رئيسة الوزراء، في تصريحات صحفية، أن ماي كشفت وبوضوح مطلع هذا الاسبوع عن اسبابها للتحرك العسكري ضد سوريا، مضيفا أن ماي ستدلي اليوم ببيان أمام البرلمان لمناقشة القرار.

وأضاف، أن تقديم طلب بإجراء نقاش عاجل سيمنح النواب المزيد من الوقت لبحث أمر الضربات.

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية قد تعرضت لانتقادات حادة بسبب تجاوزها البرلمان عندما قررت الانضمام الى الولايات المتحدة وفرنسا في الضربة العسكرية على سوريا، وقالت إن الحكومة كانت تحتاج التصرف سريعاً لحماية «أمن العمليات وتوجيه رسالة واضحة جداً إلى دمشق».

الوسوم
عرض المزيد

أخبار ذات صلة

إغلاق
إغلاق

ادبلوك اكتشفت

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك