ماذا فعل «كيم» رداً على التدريبات الأمريكية الكورية الجنوبية

نون-وكالات                      

شهد زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون فجر  تجربة إطلاق  نوع جديد من الصواريخ التكتيكية، لإرسال تحذير قوي للتدريبات المشتركة الأمريكية الكورية الجنوبية الجارية حاليا.

وكما حلقت الصواريخ حلقت عابرة سماء منطقة العاصمة والمنطقة الداخلية الوسطى من البلاد، لتضرب بدقة أهدافها على الجزيرة في البحر الشرقي لكوريا، حسب ورد في تقرير لوكالة الأنباء المركزية الكورية اليوم الأربعاء.

وأوضحت الوكالة “أن تجربة الإطلاق تؤكد بوضوح موثوقية ودقة وأمان وإمكانية هذا النوع الجديد من المنظومة الصاروخية التكتيكية الموجهة”.

وأعرب كيم عن تقديره العالي لنتيجة الإطلاق التجريبي، مشيرا إلى أن “هذا العمل العسكري سيكون مناسبة لإرسال تحذير قوي للمناورات العسكرية المشتركة الجارية حاليا بين القوات الأمريكية والكورية الجنوبية”.

وبعد مشاهدته تجربة الإطلاق، التقى كيم مع كبار المسؤولين والعلماء العاملين في مجال علوم الدفاع الوطني، والعاملين في حقل صناعة الذخيرة، ممن نفذوا تجربة الإطلاق هذه بنجاح وفقا للوكالة.

موضوعات ذات صلة 

  1. بولتون: تفاهم بين ترامب وكيم بشأن عدم اختبار الصواريخ
  2. روسيا تطالب الولايات المتحدة بالامتناع عن نشر صواريخ
  3. وزيرة الدفاع الإسترالية تنفي السماح بنشر صواريخ أمريكية

 

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This