ليفربول يستعيد الصدارة بفوزه على بورنموث بثلاثية نظيفة

0

نون رويترز    

 استعاد فريق ليفربول صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بفوز ساحق على ضيفه بورنموث بثلاثة أهداف نظيفة في المباراة التي جمعتهما اليوم السبت على استاد أنفيلد.

وتقدم فريق المدرب يورجن كلوب إلى الصدارة بثلاث نقاط على مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني الذي يستضيف تشيلسي يوم الأحد ويمكنه العودة للقمة بفارق الأهداف لو خرج فائزا.

وبعد تعادلين متتاليين زاد الضغط على ليفربول لوضع حد لأي حديث عن انهياره وبعدما نجا من خطر مبكر عندما أبعد الحارس أليسون بيكر تسديدة رايان فريزر في الدقيقة الثانية بدا فريق المدرب كلوب قريبا من مستواه الرائع.

وافتتح ساديو ماني التسجيل في الدقيقة 24 بضربة رأس بعد تمريرة جيمس ميلنر العرضية ليهز المهاجم السنغالي الشباك للمباراة الرابعة على التوالي في الدوري.

وبعد ذلك بعشر دقائق ضاعف جورجينيو فينالدم، العائد من إصابة أوضحت الفراغ الكبير الذي تركه خلال غيابه، من تقدم صاحب الأرض بطريقة مذهلة إذ سدد الكرة من فوق أرتور بوروتس حارس بورنموث بعد تمريرة من آندي روبرتسون.

وبعد ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني لم يخطئ محمد صلاح، الذي أهدر فرصتين في الشوط الأول، في هز الشباك بعد تمريرة رائعة بكعب القدم من روبرتو فيرمينو.

ومن لعبة مشتركة أخرى بينهما في الدقيقة 76 سدد صلاح في العارضة.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...