قوات الأمن السودانية تستعد لفض مسيرة باتجاه القصر الرئاسي بالخرطوم

نونوكالات            

ذكرت وسائل إعلامية أن قوات الأمن السودانية انتشرت، اليوم الخميس، في وسط العاصمة الخرطوم، تحسباً لمشاركة متظاهرين في مسيرة في اتجاه القصر الرئاسي لدعوة الرئيس عمر البشير إلى مغادرة السلطة.

وكان منظمو المسيرة الجديدة قد دعو إلى المشاركة في المسيرة بالعاصمة الخروطوم، والتظاهر في 11 منطقة أخرى، بينها بورتسودان، ومدني، والقضارف، والعبيد، وعطبرة.

وكانت الاحتجاجات في السودان قد انطلقت في الـ 19 من ديسمبر الماضي من عطبرة، اعتراضاً على ارتفاع أسعار الخبز، وتحولت إلى احتجاجات شبه يومية ضد الحكومة والرئيس البشير، الذي يحكم منذ 1989.

وأضافت الوسائل الإعلامية أنه شوهد عناصر أمن بلباس مدني في الشوارع بوسط العاصمة، وفي الطريق المؤدي إلى القصر، بينما توقفت آليات عسكرية مزودة بمدافع رشاشة خارج القصر.

وتستخدم قوات الشرطة قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين في مناطق عدة.

وأعلنت السلطات المحلية عن مقتل 24 شخصاً في مواجهات خلال الاحتجاجات.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...