«قلب تونس»: «الشاهد» يقف وراء محاكمة «القروى»

نونوكالات

أكد حزب “قلب تونس” الذي يتزعمه نبيل القروي المعتقل على خلفية تهم بالتهرب الضريبي وبتبييض الأموال  انه لن يتنازل عن حقوق مرشحه وخاصة حقه فى الترشح مضيف ان ماحدث لمرشحه لتشويه صورته ،وان من يقف خلف هذه العملية المدبرة رئيس الحكومة يوسف الشاهد و”حركة النهضة” مضيفا رفضه لأي مساومة مقابل الإفراج عن مرشحه ، معتبرا أن محاكمته سياسية.

وقال  حاتم المليكي الناطق باسم القروي، قوله: “نحن متأكدون من براءة نبيل القروي، هذه عملية تشويه، وفي كل الأحوال هناك بحث تحقيقي لدى القضاء فلننتظر الحكم النهائي”. وتابع نحن متأكدون أن القضاء سيفرج عنه لأنه بريء، ما يشغل بالنا هو متى سيستعيد حريته”. حسنل اعلنت وكالة سبوتنيك للأخبار .

وعن توقعاته للسباق الانتخابي، أكد المليكي أن حظوظ القروي وافرة وحملته الانتخابية سائرة وفق البرنامج المتفق عليه، مضيفا: “نحن في اتصال مباشر مع الناس، ونلمس مدى تحمسهم لانتخابه، نظرا لبرنامجه الانتخابي الجريء”.

وقال المليكي لقد “تم اعتماد ترشح القروي من طرف الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نظرا لكونه من الناحية القانونية يتمتع بقرينة البراءة”، متابعا “القروي كان لمدة 3 سنوات تقريبا شاهدا في القضية ولم توجه له تهمة إلا بعد إعلانه عن نيته الترشح للانتخابات الرئاسية”.

يذكر أن قوات الأمن التونسية أوقفت نبيل القروي، وهو رئيس حزب “قلب تونس”، يوم 23 أغسطس الماضي، وذلك على خلفية قضية رفعتها ضده منظمة “أنا يقظ”، بتهمة التهرب الجبائي وتبييض الأموال.

أخبار ذات صلة

  1. تونس: رفض الإفراج عن المرشح الرئاسي نبيل القروي
  2. فيديو.. لحظة اعتقال نبيل القروي مرشح الرئاسة التونسية
  3. تجميد أصول المرشح لانتخابات الرئاسة التونسية نبيل القروي
  4. تونس..«القروي» يخوض الانتخابات الرئاسية من محبسه
  5. هيئة الانتخابات التونسية تسابق الزمن لتدعيم الانتقال الديمقراطي

 

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This