فيديو.. الشرطة الإيرانية تقمع احتجاجات ضد خامنئي بالغاز المسيل

نون وكالات  

شهدت العاصمة الإيرانية طهران احتجاجات واسعة ضد المرشد الأعلى على خامنئي، عقب اعتراف السلطات بإسقاط الطائرة الأوكرانية بسبب خطأ بشري، واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين أمام جامعة أمير كبير وسط العاصمة.

ورفع المحتجون شعارات ضد السلطات الإيرانية، بعد اعترافها بأن الطائرة الأوكرانية، التي أسفر تحطمها قرب طهران، الأربعاء الماضي، عن مقتل 176 شخصا، أسقطت بصاروخ إيراني مضاد للجو نتيجة لـ «خطأ بشري».

أخبار ذات صلة:

  1. الحرس الثوري الإيراني يعلن تحمله مسئولية إسقاط طائرة أوكرانيا
  2. فرنسا تطالب بفتح تحقيق دولي بشأن الطائرة الأوكرانية المنكوبة في إيران
  3. فيديو.. الطيران المدني الإيراني يؤكد عدم إصابة الطائرة الأوكرانية بصاروخ  
  4. إعلان الحصلية النهائية لأعداد ضحايا الطائرة الأوكرانية المنكوبة في إيران
  5. إيران تعلن سبب سقوط الطائرة الأوكرانية
  6. ايران توضح رسمياً تفاصيل حادث تحطم الطائرة الأوكرانية
  7. إيران ترسل الصندوق الأسود الخاص بالطائرة المنكوبة إلى أوكرانيا

وطالب المحتجون الذين تظاهروا أمام كل من جامعة طهران وجامعة صنعة شريف، وجامعة أمير كبير، باستقالة الموظفين المسؤولين عن الكارثة التي كان جل ضحاياها من الطلاب الإيرانيين الذين يدرسون في أوكرانيا، مرددين شعارات مناهضة للحرس الثوري الإيراني (الذي أعلن، سابقا اليوم، مسؤوليته الكاملة عن إسقاط الطائرة)، والمرشد الأعلى، علي خامنئي.

وردد المتظاهرون شعارات منها: «نعم لإقالة المسؤولين غير الأكفاء»، و«اخجل من نفسك أيها الحرس الثوري ودع البلاد وشأنها»، «الحرس الثوري يرتكب الجريمة والمرشد يدعمه»، «أنت عار على شعبنا أيها الحرس الثوري عديم الكفاءة»، إضافة إلى شعارات تهاجم المرشد الإيراني، ومنها: «لم نقدم الضحايا لنتصالح ونعبد المرشد القاتل»، و«استقل يا عديم الشرف»، «خامنئي قاتل وحكمه باطل»، و«الموت للكاذبين».

 

tF اشترك في حسابنا على فيسبوك وتويتر لمتابعة أهم الأخبار العربية والدولية
تعليقات الفيس بوك
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...