فيديوهات.. أشهر المعارك السياسية التي خاضها شعبان عبد الرحيم

0

 نون   

رحل اليوم الثلاثاء، 3-12-2019، الفنان الشعبي المصري، شعبان عبدالرحيم، عن عمر ناهز الـ62 عاما، قدم خلالها العديد من الأعمال الفنية بين الغناء والتمثيل.

واشتهر شعبان عبد الرحيم بالمشاركة في المعارك السياسية التي تخوضها مصر، وذلك من خلال الأغنيات التي كان يصدرها في العديد من المناسبات.

بدأ  شعبان عبد الرحيم أو «شعبولا» كما كان يلقبه البعض حياته مع الأغاني المثيرة للجدل، حيث اقتحم مجال الشهرة الدولية عندما غنى أغنية «أنا بكره إسرائيل»، عام 2001، لم ينزعج صاحب الأصول المتواضعة المولود بحي الشرابية في القاهرة القديمة من أصوله أو عمله السابق «مكوجي»، يل كان دائما يذكرها بفخر .

أشتهر شعبولا بارتداء الملابس ذات الأوان المبهرجة، وساعتين من الذهب واحدة على كل ذراع، بجانب الأحذية التي تتطابق إما مع حزامه أو الزي الذي يرتديه، ونادرًا ما يأخذ نفسه على محمل الجد في المقابلات العامة.

بعد فترة وجيزة من النجاح الهائل لأغنية «أنا بكره إسرائيل» أصدر شعبان عبد الرحيم عدة ألبومات وأغان سياسية مثل «أمريكا يا أمريكا»، و «الضرب في العراق»، في حين لم يغفل شعبولا هموم ومشاكل الشعب في الأغاني المحلية، فأصدر أغنية تتحدث عن مخاطر تدخين السجائر والماريجوانا بعنوان «هبطل السجاير»، وأيضًا الضرائب غير العادلة، تلوث نهر النيل، والرسوم المسيئة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام.

أخبار ذات صلة:

  1. فيديو.. آخر ظهور للفنان المصري الراحل شعبان عبد الرحيم
  2. الموت يغيب الفنان المصري الشعبي شعبان عبد الرحيم
  3. فيديو.. شعبان عبد الرحيم يفاجئ جمهور موسم الرياض من فوق كرسي متحرك
  4. فيديو..شعبان عبد الرحيم يرد على محمد علي
  5. شاهد.. شعبان عبد الرحيم بالعناية المركزة في حالة حرجة
  6. شاهد.. شعبان عبد الرحيم يهدي محمد صلاح أغنية جديدة

دعم شعبولا حملة الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك لإعادة انتخابه في أول انتخابات تعددية في عام 2005، بأغنية بعنوان «كلمة حق»، وقال «إن الشعب قد اختار مبارك دون نعم أو لا» لكنه واجه حملة انتقادات واسعة من نشطاء المعارضة والمراقبين الدوليين، نظرًا لأنه تجاهل وقتها التزوير وعنف الشرطة والاعتقالات والعشوائيات وغيرها.

دائمًا كان شعبان عبد الرحيم في قلب الحدث والمشهد السياسي، سواء على الصعيد المصري أو العربي أو العالمي، ولا يترك فرصة إلا ويخرج يعبر عنها بأغنية شعبية تعبر وتصف الواقع.

وخرج شعبولا بعد عزل الرئيس المصري محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين، بأغنية حملت عنوان «طول عمرنا بنجب الجيش»، كلمات إسلام خليل، ألحان نجله سيد شعبان.

يعرف شعبان عبد الرحيم دائمًا بالميل إلى السياسة في جميع أغانية، والتعبير عن اللحظة التي يعيشها الشعب، سواء كانت موجة ثورية أو حالة غريبة أو حتى الأمراض العصرية، حيث غنى أغنية للتهكم على مرض «أنفلوانزا الخنازير»، وهو أيضًا الذي غنى سابقًا عن غزو العراق، بعنوان «ضرب العراق» وأصبحت كلمات الأغنية تتصدر عناوين الصحف، وحملت الأغنية مشاعر الأسى لرجل الشارع حول كل ما هو خطأ في الشئون العالمية، كما غنى عن أسلحة الدمار الشامل ووضع مقارنة بكلمات غنائية بسيطة عن الأسلحة العراقية والإسرائيلية، وعمليات التفتيش الدولية والعقوبات، وغنى أيضًا للحرب على الإرهاب في أفغانستان، وأكثر من ذلك.

ولم ينس شعبان عبد الرحيم، الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش من أغانيه، وتحديدًا عندما قام الصحفي العراقي متتصر الزيدي بقذفه بحذائه خلال مؤتمر صحفي

وأخيرا أصدر شعبان عبد الرحيم أغنية «أنت فاشل ياد» هاجم فيها الفنان والمقاول المصري محمد على، لتطاوله على مصر .

خاض شعبان عبدالرحيم في نوفمبر 2018، تجربة «الراب»، وطرح أغنية بعنوان «أنا مش هقدر حد»، وشاركه غنائها المطرب الشهير «أبو يوسف»، وهي من توزيع إسلام شيبسي.


وشارك في بعض الأعمال الدرامية منها فيلم «مواطن ومخبر وحرامي» من إخراج داود عبد السيد و«فلاح في الكونجرس» إخراج فهمي الشرقاوي، إضافة لعدد من المسرحيات مع الفنان سمير غانم، كما كانت له تجربة بمجال تقديم البرامج التلفزيونية.

وفي الأيام الماضية، أحيا شعبان عبدالرحيم حفله الأخير في موسم الرياض بالمملكة العربية، تحت إشراف المستشار تركي آل الشيخ، وحضر حفله الكبير،المئات من أهل المملكة، ومحبيه من الدول العربية.

شعبولا حضر حفل موسم الرياض على كرسي متحرك، بعد إصابته بالساق والحوض، وكان حفل الرياض هو الأخير وبعد 48 ساعة تدهورت حالته الصحية، ودخل مستشفى المعادي العسكري ورحل عن دنيانا في صباح اليوم الثلاثاء.

شعبان عبد الرحيم في سطور

ولد  شعبان عبد الرحيم في حي الشرابية في القاهرة باسم «قاسم» ولكن أختار اسم «شعبان» بالوسط الفني وحتى حياته الشخصية نسبة إلى ولادته في شهر شعبان.

كان شعبان عبد الرحيم يعمل في مكوجي ملابس ويغني لأهله وأصدقائه في الأفراح والأعياد والمناسبات قبل أن يسمعه صاحب أحد محلات بيع الكاسيت، وينتج له شريطا مقابل مائة جنيه.

ذاعت شهرته في فترة ما بعد حرب الخليج حيث قدم عددا من الأغنيات المناهضة لها، ومن أشهر أغانيه هبطل السجاير، بكره إسرائيل وأغنية سكة الندامة يا أوباما ومش هانتخب البرادعي.

  tF اشترك في حسابنا على فيسبوك  وتويتر لمتابعة أهم الأخبار العربية والدولية
تعليقات الفيس بوك
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...