غروندفوس تنظم يوماً عائليّاً في فندق ومنتجع ميرامار شاطئ العقه بالفجيرة

0

نون دبي     

قامت غروندفوس، الشركة العالمية الرائدة والحاصلة على جوائز في مجال تصنيع الحلول المتطورة للمضخات وتطبيقات أنظمة معالجة المياه، بتنظيم يوم العائلة من «غروندفوس» لكافة الموظفين العاملين في مكتبها بدبي، في فندق ومنتجع «ميرامار» شاطئ العقه في الفجيرة يومي 23 و24 نوفمبر 2018.

بمشاركة 110 عائلات، شكّلت الفعاليّة التي استمرّت يومَين فرصة مهمّة ليستمتع الموظفون وعائلاتهم، وينعموا بالاسترخاء، ويبنوا علاقات قويّة مع بعضهم البعض، وليتماشوا مع قيم الشركة. ويأتي تنظيم يوم العائلة من «غروندفوس» في إطار سياسة الشركة للمسؤوليّة الاجتماعيّة تجاه موظفيها.

وقال كوستاس بولوبولوس، مدير عام شركة «غروندفوس الخليج للتوزيع»، تعليقاً على الفعاليّة: «انطلاقاً من إيمان الشركة الثابت أنّ الموظفين يشكّلون الأصول الأكثر قيمة في «غروندفوس»، قمنا بتنظيم هذه الفعاليّة العائليّة لمنح أعضاء عائلتنا مهرباً من الحياة السريعة في المدينة. وتهدف الفعاليّة أيضاً إلى تعزيز الروابط بين الموظفين خارج نطاق العمل، وتعزيز حسّ الانتماء إلى العائلة الكبرى التي تجمعهم، «غروندفوس».

وأضاف قائلاً: «شكّل يوم عائلة «غروندفوس» فرصة رائعة لتذكّر التأثير الذي نمتلكه في هذا العالم عبر التشديد على أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة. ونلتزم في «غروندفوس» بهدفَين رئيسيين: الهدف رقم 6 حول ضمان توافر المياه وخدمات الصرف الصحي للجميع، والهدف رقم 13 حول اتخاذ إجراءات عاجلة للتصدي لتغير المناخ وآثاره».

وأمضت العائلات أوقاتاً ممتعة في المنتجع حيث مارست ألعاباً مختلفة للبالغين والأطفال. وتمّ الاحتفال بإنجازات العام بعروض متميّزة من قِبل الموظفين بهدف تعزيز بناء روح الفريق وترسيخ قيم «غروندفوس»، ومثّلت العروض البلدان الأمّ للموظفين وأضافت نفحةً رائعة من الثقافات المختلفة والمتنوعة في عائلة «غروندفوس»؛ ويمثّل هذا التنوّع أحد نقاط القوة المهمّة التي تفتخر «غروندفوس» بها، وتعكس نسيجها العالمي الذي يدعم عمليّاتها حول العالم.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...