عاطف دعبس يكتب: أنحنى إحتراما للمرأه العربية

انحنى بكل حب وتقدير وسمو للمرأة العربية وخصوصا المصريه ، نظرا للظروف الاقتصادية التى تقطم ظهرها ، المرأة فى وطنى العربى الكبير ووطنى الصغير ،، مثقلة بالهموم وأوزار ثقافات وعادات وتقاليد بعضها حسن ومعظمها ما أنزل الله به من سلطان ، تعمل وكل الظروف ضدها ، الشارع والمواصلات والسوق والسهر ، تعود من عملها ، مثقله بغمز زميلاتها ولمز زملائها الى المطبخ ،، بملابس الشغل تتطهى وتدمع ، والزوج ينتظر بسخف وغضب إلا من رحمه ربى ،، تحاول سرقة ساعه تغفل فيها لترتاح ، وهيهات ،، فالزوج النائم بالقيلولة استيقظ ويريد كوب القهوة أو الشاى ،، ناهيك عن الاطفال المريضه أو الشقية ، ومن يريد الأكل ومن يريد الشرب واللعب والمذاكرة ، الاولاد بطمعهم فى كرمها ،، والبنات بدلعهن ورفضهن مساعدتها بحجة المذاكره ،، وفى المساء يطلبها الجميع ، ويقضى عليها ، فلا تشعر الا بصياح الديك يدعوها ليوم شقى جديد ، الست العربية « ب100 راجل » بجد تتعب وتشقى ولا تجد من يحنوا عليها ،، حتى خاطفوا الحقائب يتربصوا بها ،،
سيدتى البنت والزوجه والام والحبيبه ،، كرمك الله وجعل الجنه تحت أقدامك ، لانه سبحانه وتعالى أعلم بسخافتنا معك وعدم تقديرنا لك ،، أحبك وأحترمك . وأنا منك ولك وأعيش برضاك ، سامحينا والنبى ،، وربنا يجازيك خير وصحه وسعاده فأنت نعم الحبيبة والأخت والأم والجدة والصديقة ، بكن نعيش ولكن نحيا بصحة وسعادة وسلام وبدونكن الجنة لا تكون نعمه لولا الحور العين

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...