نون لايت

شاعر المليون..الخالدي يغرد في حب الدواوين والمجالس والموروثات

رابع فرسان أمسية الليلة من شاعر المليون في موسمه الثامن والتي تبث مباشرة من مسرح شاطئ الراحة على قناتي بينونة والامارات، كان الشاعر الكويتي محمد الخطيمي الخالدي الذي قدم قصيدته أمام اللجنة وأبدت إعجابها بهذه القصيدة.

وكان أول المعلقين كان الدكتور غسان الحسن الذي قال: النص موضوعه عن الديوان والمجالس وهو التقاطة جميلة من الشاعر، والقصيدة تتحدث عن موروثنا الاجتماعي وكانت قصيدة خلدت الديوان الذي يجتمع فيه الناس، وانت جعلت المطلع جميلاً جدا من خلال الربابة، وفصلت تفصيلات كثيرة عن الديوان، وكانت التقاطاتك عن هذه البيئة موفقة

وأضاف: وقد التصقت بالواقع فأصبح هناك خفوت في الشاعرية قليلا، وهذا وجدته في معظم أبيات القصيدة، وفي نهاية القصيدة تصوير جميل جدا والقصيدة جميلة جدا، ولكن لو كان فيها ترميز لكن فيها خصوبة أكبر.

أما سلطان العميمي فقال: القصيدة موضوعها يمر علي للمرة الأولى وهو يتحدث عن الديوانية والمجالس وهذا جميل ويحسب لك، فهي مجالس ترسخ العديد من القيم والمبادئ الأصيلة بين الناس.

المطلع مميز، وفي التحليل لمفردات القصيدة، فهي تدور حول عناصر الكلام والحديث والمكان والكرم والضيافة وأجد المفردات والصور الشعرية جاءت متلائمة مع موضوع القصيدة ولكن هناك تصوير شعري متفاوت في الأبيات.

فيما قال حمد السعيد يحق لك أن تكتب عن الديوان والمجالس وانت ابن هذه الدواوين والمجالس وربما صقلت هذه المجالس موهبتك وكأنك تتحدث عن دواوين الجهراء المنتشرة في كل مكان، واستعرضت مزايا الدواوين فهي ملتقى للضيوف.

والمطلع كان جميلا وخاصة عن الربابة، والنص حميل جدا وأبدعت وعسى الله يديم هذه الدواوين.

الوسوم
عرض المزيد

أخبار ذات صلة

إغلاق
إغلاق

ادبلوك اكتشفت

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك