سفاح تكساس يؤكد كرهه للمهاجرين

نونوكالات 

 نشر سفاح متجر “وولمارت” بمدينة إل باسو الأمريكية على الحدود المكسيكية بيانا عبر فيه عن كرهه للمهاجرين، الذين يرى فيهم أكبر خطر على مستقبل بلاده.

وأكدت  الشرطة أن المتهم بالهجوم الذي خلف عشرات القتلى والجرحى بين المتسوقين، هو رجل عمره 21 عاما، صاحب بشرة بيضاء ويدعى باتريك كروزياس.

وقالت  جارة سابقة أن الرجل كان وحيدا منعزلا جدا، لا يتواصل مع أحد تقريبا، ويسيئ الكلام دائما عن أصحاب عمره الذين انخرطوا في فعاليات رياضية أو موسيقية بالكلية التي درس فيها، حسبما ذكرت  وسائل إعلام محلية.

وفي صفحة له على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، كتب كروزياس في وقت سابق أنه لا تطلعات له أبعد من التمتع بالحياة العادية، وأن العمل بشكل عام شيء مفرح، وأنه يتطلع لمهنة في تكنولوجيا الكمبيوتر، كونه يقضي 8 ساعات يوميا وراء الكمبيوتر.

وأوضح أنه لم يشارك أبدا في النشاطات خارج البرنامج الدراسي في الكلية بسبب “افتقارها للحرية”.

موضوعات ذات صلة

  1. بالفيديو.. إطلاق نار بمركز تجاري في ولاية تكساس الأمريكية
  2. منزل يتعرض للانفجار في ولاية تكساس
  3. مباشر.. نقل جثمان جورج بوش الأب من تكساس لواشنطن

 

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This