روحاني: قاسم سليماني كان يسعى لتحقيق الاستقرار في المنطقة

0

 نون رويترز+ وكالات  

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الاثنين، إن القائد العسكري الراحل قاسم سليماني، الذي قتل في غارة أمريكية بطائرة دون طيار في بغداد، كان يسعى إلى تحقيق الاستقرار في المنطقة.

وأضاف روحاني في خطاب بثه التلفزيون الرسمي على الهواء، اليوم الاثنين: «لقد كان القائد سليماني رجلًا يسعى لتحقيق الاستقرار والهدوء في المنطقة، ولو أراد قتل القادة العسكريين الأمريكيين، لكان ذلك سهلا جدا عليه في أفغانستان والعراق وأي مكان آخر، ولكنه لم يفعل ذلك أبدا».

واعتبر الرئيس الإيراني، «اغتيال قائد عسكري على أراضي دولة مجاورة كان ضيفها الرسمي يعد جريمة كبرى تنتهك كل اللوائح الدولية»، وفقا لوكالة الأنباء الرسمية.

أخبار ذات صلة:

  1. فيديو.. زينب قاسم سليماني تتوعد أمريكا: انتظروا يوم أسود
  2. مجدي حلمي يكتب: 5 حقائق.. كشفها مقتل قاسم سليماني
  3. ترامب: قاسم سليماني كان وحشا كاسرا وتمكنا من القضاء عليه
  4. تعرف على رسالة ابنة قاسم سليماني لترامب خلال جنازة والدها
  5. نصر الله: ترامب قتل قاسم سليماني للتغطية على فشل مخططه في المنطقة
  6. فيديو.. مصرع 35 شخصاً في إيران خلال تشييع جثمان قاسم سليماني

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية أعلنت في بيان لها، 3 يناير/كانون الثاني الجاري، تنفيذها ضربة بالقرب من مطار بغداد في العراق، قتل فيها قائد فيلق القدس الإيراني اللواء قاسم سليماني، بالإضافة إلى قيادات في الحشد الشعبي العراقي على رأسهم أبو مهدي المهندس، فيما أعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال.

وردت إيران على مقتل سليماني بإطلاق صواريخ على قاعدتين عسكريتين تستضيفان قوات أمريكية في العراق،  في عملية وصفها المرشد الأعلى الإيراني  علي خامنئي بأنها «صفعة على وجه» الولايات المتحدة، مضيفا أنه ينبغي على القوات الأمريكية أن تغادر المنطقة.

ورغم استمرار التوتر في المنطقة، فإن طهران وواشنطن أعلنتا التهدئة بعد هذا الهجوم.

وفي إشارة إلى قرار قتل سليماني، قال ترامب: «فعلنا ذلك لأنهم كانوا يتطلعون لتفجير سفارتنا».

وأضاف ترامب أن بلاده نفذت الضربة أيضا بسبب هجوم صاروخي على قاعدة عسكرية أمريكية بالعراق قامت به جماعة مسلحة مدعومة من إيران في ديسمبر/ كانون الأول، في هجوم أسفر عن مقتل متعاقد أمريكي، ويعتقد المسؤولون الأمريكيون أن سليماني لعب دورا في تدبيره.

tF اشترك في حسابنا على فيسبوك وتويتر لمتابعة أهم الأخبار العربية والدولية
تعليقات الفيس بوك
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...