رئيس الإكوادور: أسانج جاسوس

0

نون-وكالات

أكد رئيس الإكوادور لينين مورينو، أن مؤسس ويكيليكس جوليان أسانج كان يسعي إلى استخدام السفارة الإكوادورية في لندن مقرّا للتجسس .

وقال مورينو في حديث لصحيفة الجارديان البريطانية : “للأسف، تم في سفارتنا في لندن، وبموافقة من حكومة بلادنا السابقة، توفير الفرصة لأسانج للتدخل في شؤون الدول الأخرى”.

وأفاد بأنه لم يكن بمقدور الإكوادور السماح بتحول سفارتها إلى “مركز للتجسس”، مؤكدا أن مثل هذا النشاط، “ينتهك شروط منح اللجوء”، وأن قرار حرمان اسانج  من حق اللجوء، تم على أساس القانون الدولي.

وأوضح أن  “بلاده تعتبر أي محاولة، لزعزعة العمليات الديمقراطية في الدول الأخرى، عملا مشينا لأننا أمة ذات سيادة، ونحن نحترم سياسات كل دولة على حدة”.

واكد على حصولة على ضمانات من بريطانيا بشأن عدم  تسلم أسانج لأي دولة يمكن أن يتعرض فيها لحكم الإعدام.

 

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...