دعوات لإضراب عام احتجاجا على قانون الضريبة بالأردن

دعا مجلس النقباء الأردني، اليوم الأحد، بعد اجتماع طارئ له، إلى إضراب عام، يوم الأربعاء المقبل، احتجاجا على رفض الحكومة مطالبة النقابات بسحب مشروع القانون حول ضريبة الدخل.

وجاء في بيان صدر عن رئيس المجلس، نقيب الأطباء علي العبوس، ما يلي: «بما أن حوار مجلس النقباء الماضي لم تصل له موافقة الحكومة بسحب مشروع قانون ضريبة الدخل فإن مجلس النقباء وبالتوافق قد قرر الاستمرار في الدعوة إلى إضراب يوم الأربعاء القادم كما كان في الأربعاء الماضي على مستوى الوطن.

مع التأكيد على الوقفة الشعبية النقابية أمام مجمع النقابات في عمان والمحافظات من الواحدة إلى الثانية بعد الظهر يوم الأربعاء الموافق 6/6/2018.

وأضاف البيان أن رسالة ستوجه إلى العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، الذي ناشده المجلس «التدخل في هذه الظروف الدقيقة التي يمر بها الوطن».

كما دعا المجلس جميع المواطنين «للتعبير عن آرائهم بسلمية وحضارية».

وبعد صدور بيان مجلس النقباء، قامت نقابات عدة في الأردن بتعميم بيانات أكدت على الإضراب، ومن بينها نقابة المحامين التي دعت إلى عدم حضور أي جلسة محاكمات الأربعاء المقبل، بحسب وسائل الإعلام الأردنية.

وشارك آلاف الأردنيين في وقفات احتجاجية على مدى ليلتين متتاليتين خارج مقر مجلس الوزراء، مرددين هتافات معارضة للحكومة، ودعوا العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، إلى إقالة رئيس الوزراء هاني الملقي.

وبدأ الأردنيون الاحتجاج منذ مساء يوم الأربعاء الماضي، استجابة لدعوة من الاتحادات للخروج في مظاهرات ضد زيادات الضرائب التي يطلبها صندوق النقد الدولي.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...