دره بوشوشة: سعادتي بالتكريم في مصر تفوق غيرها من التكريمات بالعالم

حفيدتي مصرية وأشعر في مصر أنني في بلادي وتكريمي فخر لي ولتونس وللسينما التونسية

نون القاهرة – منى العايدي    

أعربت المنتجة التونسية دره بوشوشة عن سعادتها بتكريمها في الدورة الثامنة لمهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، مؤكدة بأنها تشعر بكثير من الغبطة لكونها تكرم في مصر للمرة الثانية خلال ست شهور، مضيفة بأنه تم تكريمها في إيطاليا منذ فترة قصيرة إلا أنها لم تشعر بنفس القدر من السعادة التي تلمسها حين تكريمها في مصر كل مرة، فهي بالفعل أم الدنيا التي تملأها بالحياة، خاصة مع ترأسها للجنة تحكيم المسابقة الرسمية لمهرجان الأقصر.

وقالت في تصريحات خاصة، لدي إحساس خاص بأني أكرم في بلادي بهذا المكان العريق خاصة أن حفيدتي عمرها سنتين وأبوها مصري وتكريمي فخر كبير لي ولتونس وللسينما وشكرا لمصر .

وأضافت بوشوشه، أن تخصص مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية الموجه للسينما الأفريقية هو مبادرة جميلة من وجهة نظرها، كما في مهرجان أيام قرطاج، فنحن كتونس ومصر نمثل أفريقيا ومن الضروري أن يكون لدينا مثل هذه المهرجانات لنتعرف على ثقافات مجتمعنا المختلفة وعادات ومشكلات مجتمعاتنا الأفريقية، من خلال الأفلام التي تعرض في مثل هذه المهرجانات المخصصة للسينما الأفريقية.

وأوضحت دره بوشوشه أيضاً أن مثل هذه النوعية من المهرجانات مثل أيام قرطاج والأقصر وخريبكا هو فرصه لا تعوض لتوزيع الأفلام الأفريقية في مصر وتونس والمغرب وغيرها، لإتاحة الفرصة للجمهور للتعرف ومتابعة ثقافات الشعوب الأفريقية المختلفة، وهذا يفتح المجال أمام المنتجين لنشر وعرض أفلامهم في أنحاء الوطن العربي.

وعن كون تونس ضيف شرف المهرجان أكدت بوشوشة أن السينما التونسية من أبرز السينمات التي تعرض حيوات مختلفة وتتناول موضوعات كثيرة، لذا شرف كبير أن تكون هي هذا العام ضيف شرف الدورة الثامنة لمهرجان الأقصر للسينما الأفريقية خاصة بالشعار الذي تحمله (السينما حيوات أخرى)، وقالت: أتمني أن يكون هذا باباً لنتعرف في الأعوام المقبلة على السينما الجزائرية والمغربية وغيرها من دول أفريقيا.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...