«تكافل الصحفيين» الإماراتين ينظم أمسية البهجة لأهل المهنة في«بيت الكلمة» بدبي

نون دبي – محمود علام    

شهد المقر الرئيسي لجمعية الصحفيين الإماراتية في دبي مساء الجمعة الماضي أول لقاء رمضاني نظمه صندوق التكافل التابع للجمعية وهو اللقاء الأكبر من نوعه حضورا وتفاعلا مع فقراته التي أشاعت البهجة بين زملاء المهنة من الإمارات وكافة الأقطار العربية وبحضور موزة مطر رئيس مجلس إدارة الصندوق وياسين سالم نائب الرئيس وفضيلة المعيني نائبة رئيس الجمعية أمين صندوق التكافل.

وتعد الأمسية أولى فعاليات برنامج الصندوق بعد تشكيل مجلس إدارته الجديد قبل عدة أسابيع.

كما تعتبر الأمسية أول لقاء داخل مقر الجمعية بعد أن أطلق عليه مسمى «بيت الكلمة» بقرار من مجلس إدارة الجمعية عقب تشكيله قبل شهور حيث تم  ذلك خلال الإعلان عن تصميم المبنى الجديد للجمعية بمكرمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي .

وأعرب الزملاء الحضور خلال الأمسية عن سعادتهم بهذا اللقاء  الذي يعد أفضل فرص التلاقي بين أهل المهنة رغم كثرة اللقاءات الرمضانية متعددة الأسماء والنوعيات من مجالس وندوات وفعاليات مؤكدين أن أمسية «بيت الكلمة » تبقى هي الأكثر إيقاعا في نفوس من حضروها مساء يوم الجمعة الماضي في دبي وفي «بيت الكلمة» وهو اللقب الذي تم اختياره مؤخرا ليكون عنوانا لجمعية الصحفيين في الإمارات والتي تضم أعضاء من كل الجنسيات العربية التي تقيم في بلد يزهو بعروبته ويحتضن مئات الأجناس والأعراق والثقافات بكل مودة واحترام.

ووجه الحاضرون الشكر لإدارة الجمعية ومعها إدارة الصندوق على جهودهما الطيبة في ترسيخ «بيت الكلمة» بتجميع كل الزملاء بهذه الدعوة الكريمة من صندوق التكافل التابع للجمعية إلى سهرة رمضانية أسعدت للجميع بتلك الروح البهية التي سادت الأمسية في لقاء ظللته البهجة في مقر الجمعية بمنطقة الفهيدي التاريخية العريقة في قلب المدينة القديمة لدبي ذات الحداثة والنهضة العصرية المدهشة.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...