تعاون إلكتروني عالمي لتحسين السلامة الرقمية

نونوكالات                           

قامت فيسبوك وجوجل وتويتر بإطلاق  أول مبادرة على مستوى الصناعة بالتعاون مع الوكالات الإعلانية، بما في ذلك WPP وPublicis وOmnicom، والعلامات التجارية العالمية، مثل Procter & Gamble وUnilever، من أجل تحسين السلامة الرقمية.

وكما أن  المنصات التقنية  تخضع لمزيد من التدقيق من قبل المنظمين بسبب انتشار المحتوى الضار، وجاء الإعلان عن التحرك نحو التنظيم الذاتي المنسق في اليوم الثاني من مهرجان كان ليونز Cannes Lions للإعلان، وقالت شركات التكنولوجيا والوكالات الإعلانية والعلامات التجارية العالمية: إنها تريد القيام بالمزيد من أجل معالجة المحتوى الضار والمضلل، وتطوير مجموعة محددة من البروتوكولات لحماية الناس والعلامات التجارية عبر الإنترنت.

وجاء ذلك في الوقت الذي تواجه فيه شركات التواصل الاجتماعي ضغوطًا متزايدة للقضاء على انتشار المعلومات الخاطئةوالإساءة على منصاتها.

وطالب  أعضاء البرلمان في المملكة المتحدة باعتبار المديرين التنفيذيين لوسائل التواصل الاجتماعي مسؤولين عن المحتوى الضار، كما دفعوا إلى إيجاد هيئة تنظيمية جديدة لمراقبة المنصات ممولة من خلال ضريبة جديدة على شركات التكنولوجيا.

وأصبحت العلامات التجارية حذرة بشكل متزايد من مخاطر السمعة بسبب ظهور علامتها التجارية بجوار المحتوى الضار، وسحب كبار المعلنين في وقت سابق من هذا العام الإعلانات من يوتيوب بسبب المخاوف المتزايدة من استخدام موقع الفيديو لتسهيل شبكات الاستغلال الجنسي للأطفال.

تعليقات الفيس بوك
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This