تظاهرات ضد حزب «البديل من أجل ألمانيا»

نون د ب أ    

تظاهر أكثر من 1000 شخص اليوم السبت، ضد حزب «البديل من أجل ألمانيا»، بمدينة ريزا شرقي البلاد.

وسار المتظاهرون بعد ظهر اليوم من محطة القطار حتى ستاد سكسونيا وهم يحملون شعار «حزب البديل؟ وداعاً».

ويواصل حزب البديل اليوم السبت، تجمعه الانتخابي في ستاد سكسونيا لبحث برنامجه لانتخابات البرلمان الأوروبي، كما يبحث مندوبو الحزب (أكثر من 400 مندوب) ما أطلق عليه الخروج المحتمل لألمانيا من الاتحاد الأوروبي (ديكست)، حيث وجه العديد من مرشحي الحزب في الكلمات الدعائية التي ألقوها نقداً حاداً للتكتل.

وقال يورجن كازيك، أحد منظمي المظاهرة: «خلف هذا البناء تختفي العودة إلى القومية وما يصاحبها من العودة إلى الحرب في أوروبا».

وبحسب البيانات الأولية للشرطة، سارت المظاهرة بشكل سلمي، حتى الآن.

ويستمر المؤتمر الانتخابي حتى بعد غد الاثنين، حيث يبحث المندوبون إقرار برنامج الحزب للانتخابات الأوروبية التي ستجرى في السادس والعشرين من مايو /أيار المقبل.

وكانت لجنة برنامج الحزب قدمت طلباً رئيسياً لبحث خروج ألمانيا من الاتحاد الأوروبي، ووصفت هذه الخطوة بأنها ضرورية في حال عدم إجراء إصلاحات جذرية خلال فترة تشريعية واحدة.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...