وأوضح الفيديو، الشخص المقعد، وهو محاط برجال الشرطة المدججين بالأسلحة، إضافة إلى عدد من أنصار حركة السترات الصفراء، كما يبين طلب الشرطة من الرجل مغادرة المكان فورا، كما لم يكتف رجال الشرطة بالكلام، حيث اقترب منه أحدهم ونزعه من كرسيه، ملقيا إياه على الأرض، في سلوك لاقى انتقادات لاذعة على شبكات التواصل الاجتماعي التي تداولت الفيديو على نطاق واسع.

وبدا الشخص المقعد وهو يواجه صعوبة في التحرك من الوحل الملاصق لطريق عام في منطقة هيرولت، جنوبي فرنسا، وحاول عدد من المتظاهرين تقديم المساعدة له، وفق ما نقلت صحيفة “مترو” البريطانية.

وقال أحد عناصر الأمن، إنه شعر بالقلق من وجود شيء ما في جيبه، وصرخ ” إنه مسلح”، بينما كانت يتجه نحوه، قبل أن يسقطه أرضا، في محاولة منالأمنى لتبرير هذا الاعتداء.

وجدير بالذكر أن تقارير فرنسية، قالت  إن الرجل المقعد لم يعتقل، لكن كرسيه المتحرك تعرضت للتخريب أثناء الاعتداء.