بيان هام للجيش المصري بشأن تحركات تركيا في المتوسط وسوريا

نون القاهرة

أدان وزراء دفاع كلا من مصر واليونان وقبرص، اليوم الخميس، أعمال التنقيب التي تقوم بها تركيا في البحر المتوسط، بالإضافة إلى العدوان التركي على سوريا.

وأصدر المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة العقيد تامر الرفاعي، بيانا اليوم الخميس، أفاد بأن الفريق محمد زكي، وزير الدفاع  والإنتاج الحربي المصري عقد جلسة مباحثات مشتركة مع كلا من نيكولاوس بانايوتوبولوس وزير الدفاع اليونانى وسافاس أنجيليدس وزير الدفاع القبرصي، وأعرب الأطراف الثلاثة في بداية المباحثات عن خالص التقدير والاحترام للجهود المتواصلة التي تبذلها القيادة السياسية للدول الثلاثة لتأسيس علاقات وثيقة.

وأشار البيان أن الوزراء بحثوا أخر التطورات والتقدم الذي تحقق في مجال الدفاع والأمن، مؤكدين على عزمهم المشترك لتحقيق المزيد من التعاون في المجالات الدفاعية والأمنية من أجل مواجهة التحديات التي تواجههم في منطقة شرق البحر المتوسط وبهدف تشجيع السلام والاستقرار والازدهار في المنطقة .

وتابع البيان، أن الوزراء شددوا على أن التعاون الدفاعي بين الدول الثلاث يهدف إلى تبادل المعرفة والخبرات وجمع القدرات والمزايا النسبية بطرق بناءة من خلال المشاركة في البرامج التدريبية والمشروعات التدريبية المشتركة .


كما أدان الوزراء أعمال التنقيب التركية غير القانونية في المنطقة الاقتصادية الخالصة لقبرص داعين للوقف الفوري لهذه العمليات غير القانونية، والحاجة إلى احترام الحقوق السيادية لجمهورية قبرص في مياهها الإقليمية وفقاً للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة لقانون البحار .

وأضاف العقيد تامر الرفاعي، قائلا: أستنكر الوزراء الغزو التركي الأخير لسوريا، الأمر الذي أدى إلى أزمة إنسانية جديدة، وزيادة أخرى لتدفقات الهجرة ، وأدان الوزراء محاولة تركيا تقويض سيادة ووحدة وسلامة الأراضي السورية بغرض إحداث تغييرات في التركيبة الديموغرافية والبنية الاجتماعية للشعب السوري .

كما أكد الوزراء أنهم دخلوا حقبة جديدة من التعاون الجيوإستراتيجى، بناءً على إمكانيات كلاً منهم ، كما وافق الوزراء على عقد الاجتماع الثلاثي القادم لوزراء الدفاع في قبرص عام 2020 .

وفى سياق متصل شهد الوزراء الثلاثة المرحلة الرئيسية للتدريب المشترك البحري الجوى « ميدوزا -9 » والذي نفذته عناصر من القوات البحرية والجوية والقوات الخاصة لكل من مصر واليونان وقبرص وأستمر لعدة أيام بمسرح عمليات البحر المتوسط غرب جزيرة كريت باليونان، وبمشاركة عدد من طلبة الكلية البحرية أثناء معسكر التدريب الخارجي .

بدأت المرحلة الرئيسية بوصول الوزراء إلى متن حاملة المروحيات جمال عبد الناصر حيث استمع الوزراء إلى عرض تفصيلي تضمن تدريبات ميدوزا السابقة، أعقبه الانتقال إلى متن إحدى الفرقاطات اليونانية المشاركة حيث تم عرض ملخص للأنشطة والفعاليات التي تم تنفيذها في مراحل التدريب المختلفة .

   tF   اشترك في حسابنا على فيسبوك  وتويتر لمتابعة أهم الأخبار العربية والدولية

 

تعليقات الفيس بوك
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...