الهدوء يعود للحدود اللبنانية الإسرائيلية  

 نون رويترز   

ساد حالة من الهدوء على منطقة الحدود الإسرائيلية اللبنانية، اليوم الاثنين، بعد تبادل لإطلاق النار عبر الحدود بين جماعة حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران وجيش الاحتلال الإسرائيلي.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي إن صواريخ مضادة للدبابات أُطلقت من لبنان مستهدفة قاعدة عسكرية وآليات، ورد الجيش بإطلاق النار على جنوب لبنان بعد أن أثار تصاعد التوترات على مدى أسبوع مخاوف من اندلاع حرب جديدة بين الطرفين.

وقال حزب الله إن مقاتليه دمروا آلية عسكرية إسرائيلية وقتلوا وجرحوا من كانوا بداخلها. وقالت إسرائيل إنها لم تتكبد خسائر بشرية.

وخاضت إسرائيل وحزب الله حربا في عام 2006 بعد أن أسر حزب الله جنديين إسرائيليين في هجوم عبر الحدود، ولا يبدو أي من الطرفين متحمسا لخوض حرب جديدة.

وقال شهود من رويترز على الجانب اللبناني من الحدود إن الهدوء ساد المنطقة صباح اليوم الاثنين، وشوهدت قوات حفظ السلام الدولية (يونيفيل) التابعة للأمم المتحدة تقوم بدوريات على الحدود.

وذكرت وسائل إعلام لبنانية حكومية أن القصف الإسرائيلي داخل لبنان توقف في الساعة السادسة مساء الأحد بالتوقيت المحلي.

وقالت قوات الأمم المتحدة على الحدود إن الهدوء عاد للمنطقة أثناء الليل، وأضافت أنها حثت الطرفين على «ممارسة أقصى درجات ضبط النفس لمنع أي تصعيد».

 

موضوعات ذات صلة:

  1. إيران تعلق على هجمات «حزب الله» ضد إسرائيل
  2. حزب الله يرد على إسرائيل بتدمير آلية عسكرية قرب حدود لبنان
  3. تبادل لإطلاق القذائف على الحدود الإسرائيلية اللبنانية
  4. لبنان: طائرة إسرائيلية مسيرة انتهكت المجال الجوي وألقت مواد حارقة
  5. حزب الله يهدد إسرائيل بـ «ضربة مدروسة»
  6. الاحتلال يغلق المجال الجوي على الحدود مع لبنان  
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This