النيابة العامة فى السويد تطالب المحكمة بإصدار قرار بوقف أسانج

نون-وكالات             

دعت النيابة العامة فى السويد محكمة إقليم أوبسالا بإصدار قرار بتوقيف مؤسس “ويكيليكس”، جوليان أسانج، لكي تصدر هي مذكرة توقيف أوروبية تقضي بتسليمه للسويد.

وقالت نائبة المدعي العام السويدي، إيفا- ماري بيرسون،: “طالبت من محكمة الإقليم باعتقال أسانج غيابيا بتهمة الاغتصاب. وإذا قررت المحكمة اعتقاله فسأصدر مذكرة توقيف أوروبية تقضي بتسليمه للسويد”.

وأكدت السلطات السويدية على أنها أصدرت في عام 2010 مذكرة توقيف بحق أسانج، ووجهت إليه اتهامات بالاغتصاب والتحرش الجنسي بحق امرأتين، ويرفض مؤسس “ويكيليكس” قطعيا هذه التهم، ويصر على أنها مرتبطة بنشر موقعه معلومات سرية مسربة من البنتاغون، ألحقت ضررا ملموسا بسمعة الحكومة الأمريكية.

الجدير بالذكر أن  أسانج يقيم منذ يونيو عام 2012 في سفارة الإكوادور بلندن. وتم طرده من السفارة واعتقاله في 11 أبريل الماضي من قبل الشرطة البريطانية بناء على أوامر من السويد والولايات المتحدة.

وسبق أن أصدرت محكمة في لندن في 1 من مايو الجاري حكما بسجن أسانج لمدة 50 أسبوعا بتهمة انتهاك قواعد الإفراج عنه بكفالة.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...