السويسري مارسيل هاغ يدافع عن لقبه في ماراثون ستاندرد تشارترد دبي

نون دبي    

أكد السويسري مارسيل هاغ بطل العالم لتسع مرات مشاركته للدفاع عن لقبه في ماراثون ستاندرد تشارترد دبي الذي يقام في الخامس والعشرين من يناير الجاري برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي.

ويعود هاغ الحاصل على ميداليتين ذهبيتين في الألعاب البارالمبية والذي يعتبر من اعظم الرياضيين في العالم الى دبي بعد 12 شهر من فوزه بماراثون ستاندرد تشارترد دبي بزمن 1 ساعه و25 دقيقه و 14 ثانية، ويعتبر هاغ من المفضلين للفوز ليضيف فوز آخر إلى سيرته الذاتية المثيرة للإعجاب بشكل كبير.

بالإضافة إلى فوزه في أول ظهور له في السباق الوحيد الحائز على التصنيف الذهبي من الاتحاد الدولي لألعاب القوى، حقق  هاغ أيضًا النجاح في أهم سباقات المسافات الطويلة الأخرى في العالم، ففي العام الماضي فاز بماراثون بوسطن للمرة الرابعة ليضيف إلى الانتصارات في ماراثون نيويورك (2013 ، 2016 و 2017) ، وماراثون برلين (2011 و 2012) وماراثون لندن (2014 و 2016).

ويقام ماراثون ستاندرد تشارترد دبي تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وبدعم من مجلس دبي الرياضي وبمشاركة افضل العدائيين والعدائات الدوليين احتفاءا بعامه العشرين ويستقبل هاغ الذي استمتع أيضًا بعامًا ممتازًا في 2018 لمتابعة نجاحاته في بطولة العالم في لندن عام 2017.

بالإضافة إلى الفوز بثلاث ميداليات ذهبية (800 متر و 1500 متر و 5000 متر) في بطولة العالم لألعاب القوى البارالمبية في برلين، تم تكريمه أيضًا في وقت سابق من هذا العام كأفضل رياضي ذو اعاقه في العالم لعام 2018 في جائزة لوريوس الرياضية العالمية والتي اقيمت في موناكو.

وتم منح الجائزة للرياضي الحاصل على أفضل إنجازات رياضية وخصائص قيادية قوية في رياضة في برنامج البارالمبية والذي استحقه هاغ البالغ من العمر 33 عامًا عن جدارة من قبل أكاديمية لوريوس العالمية للرياضة.

وقال مدير الماراثون بيتر كونيرتون: لقد سعدنا جميعا برؤية بطل ماراثون ستاندرد تشارترد دبي يكرم بهذه الطريقة حيث أن الجائزة لا تعترف فقط بانجازات مارسل المذهله، ولكن أيضا الإلهام والقيادة التي يقدمها للآخرين».

قبل أربع سنوات، أسس هو ومدربه القديم بول أودرمات المعسكر التدريبي «سيلفر بوليت» في مساره المنزلي في نوتويل في سويسرا الذي يستقبل الصغار والمحترفين، والمتسابقون الشباب تحت مراقبة اعين البطل الأوروبي لست مرات، الذي يعتقد أن الموجة الجديدة من الرياضيين القادمة لا تفتقر إلى الموهبة.

ويقول هاغ الذي يتدرب 30 ساعه اسبوعيا: «لدينا العديد من الرياضيين الشباب ولكن لسوء الحظ، ليس هناك الكثير من سويسرا الذين يمكنهم المشي على خطواتي، لقد كان لدينا أشخاص قادمون من مناطق بعيدة مثل الأرجنتين حيث إنها فرصة جيدة للتدريب مع الرياضيين الآخرين والتجهيز للماراثونات.

ولا يزال التسجيل مفتوحا من خلال www.dubaimarathon.org.

وبالإضافة الى بنك ستاندرد تشارترد باعتباره الراعي الرسمي، يدعم الماراثون كل من مجلس دبي الرياضي، وأديداس، وإذاعة عين دبي 103.8 اف ام، وشركة اكوافينا للمياه المعدنية، وغاتوزيد Gatorade ودبي القابضة، وشرطة دبي وكذلك هيئة الطرق والمواصلات.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...