السلمي يُدين بشدة الهجوم الإرهابي على وزارة الخارجية الليبية

نونالقاهرة   

أدان الدكتور مشعل بن فهم السلمي رئيس البرلمان العربي بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الجبان الذي استهدف مبنى وزارة الخارجية الليبية في مدينة طرابلس اليوم الثلاثاء، وأدى إلى مقتل وإصابة عدد من المدنيين وقوات الأمن.

وأكد رئيس البرلمان العربي أن هذه الأعمال الإرهابية الجبانة التي تقوم بها عصابات إجرامية لن تثني دولة ليبيا عن المضي قدماً لاستكمال المسار السياسي وإتمام الاستحقاقات الدستورية والانتخابية وصولاً للحل الشامل للوضع في دولة ليبيا.

وجدد الدكتور مشعل بن فهم السلمي دعم البرلمان العربي وتضامنه التام مع دولة ليبيا في كل ما تقوم به من خطط وإجراءات للتصدي لهذه العصابات الإرهابية الجبانة حفاظاً على أمن ليبيا وسلامة مواطنيها، ودعم المسار السياسي في دولة ليبيا بما يحفظ وحدة وسيادة الدولة الليبية تحقيقاً لتطلعات الشعب الليبي الشقيق في الأمن والاستقرار.

وأعرب رئيس البرلمان العربي عن خالص تعازيه للشعب الليبي الشقيق وأسر الضحايا، سائلاً الله عز وجل أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان متمنياً الشفاء العاجل للمصابين.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...