السعودية توضح حقيقة موقفها من «الأزمة القطرية»

نون ــ واس
نشرت وكالة الأنباء السعودية «واس»، بيانات بشأن موقف المملكة، من الأزمة القطرية، مفندة ما يثار عن فرض عقوبات بالسجن تصل إلى خمس سنوات، وغرامة تصل إلى ثلاثة ملايين ريال في حال التعاطف مع قطر، مؤكدة زيف تلك الأخبار.

وقالت الوكالة، اليوم السبت، في تغريدة على حسابها الرسمي بموقع «تويتر»، للتدوينات القصيرة:« قامت المملكة العربية السعودية خلال الأزمة القطرية؛ بإجراءات وجهود إنسانية، بعد أن قررت قطع العلاقات الدبلوماسية، والقنصلية مع قطر، انطلاقاً من ممارستها لحقوقها السيادية التي كفلها القانون الدولي وحماية لأمنها الوطني من مخاطر الإرهاب والتطرف».

وأوضحت أن  قرار المملكة بالمقاطعة جاء نتيجة «الانتهاكات الجسيمة التي تمارسها السلطات في الدوحة سرًّا وعلناً منذ 1995م،والتحريض للخروج على الدولة، والمساس بسيادتها،واحتضان جماعات إرهابية،منها جماعة الإخوان وداعش والقاعدة،والترويج لأدبيات ومخططات هذه الجماعات عبر وسائل إعلامها بشكل دائم».

وشددت على أن أنظمة المملكة العربية السعودية تكفل حرية الرأي والتعبير لكل إنسان ما لم يكن فيها تعدٍ أو تجاوزٌ على النظام العام أو المجتمع أو أفراده أو ثوابته.

ولفتت إلى أن المملكة، ودول مجلس التعاون الخليجي، بذلوا جهودًا متواصلة لحثّ السلطة في الدوحة على الالتزام بتعهداتها، والتقيد بالاتفاقيات، إلا أنها خرقت الاتفاقيات التي وقّعتها تحت مظلة دول المجلس.

وفيما يخص الجانب الإنساني، والعلاقة مع الشعب القطري، أكدت الوكالة أن السعودية راعت الحالات الإنسانية للأسر المشتركة السعودية القطرية، وعالجت أوضاع العمّال لدى الأشقاء القطريين.

كما أوضحت أن المملكة نظرت في جميع الطلبات المتعلقة بالحقوق الصحية، وسهلت عبور الطلبة السعوديين والقطريين من خلال منافذها المعتمدة.

وفي السياق ذاته شددت على أن القطريين مسموح لهم دخول المملكة لأداء مناسك الحج والعمرة، لافتة إلى أن التعامل معهم كان إيجابي خلال الموسم الماضي.


أخبار ذات صلة:

  1. بوتين يبحث مع الملك سلمان تطورات الازمة القطرية
  2. تكتل عربي ضد قطر لدعمها الإرهاب
    
  3. قرار صادم من السعودية والإمارات وقطر
  4. السعودية تخصص رابطًا جديدًا للحجاج القطريين
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This