الخارجية العراقية تؤكد حضورها في محادثات أستانا

نون-وكالات 

أكدت وزارة الخارجية العراقية اليوم الخميس عن حضور العراق محادثات أستانا اليوم، باعتبارها “أحد مسارات الحوار المهمة لأطراف النزاع السوري”.

وعبرت الوزارة في بيان صحفي عن ترحيبها بأي جهود لحل الأزمة السورية، وكتبت: ندعم بقوة إنهاء الأزمة بالسبل السلمية ونعرب عن استعدادنا للتنسيق مع دول العالم في سبيل إنهاء معاناة الشعب السوري التي دخلت عامها التاسع.

واوضحت: “لخصوصية سوريا بصفتها دولة عربية شقيقة، فقد دعونا منذ اندلاع الأزمة للجوء إلى خيارات الحل السلمي الذي يجنبها الدخول في أتون صراعات يكون الخاسر الوحيد فيها هو الشعب السوري، ولا نزال نسعى إلى توفير المناخ المناسب لبلورة موقف مشترك، وتوجه واضح نحو حل هذه الأزمة بالسبل السياسية، والابتعاد عن الحل العسكري”.

وكشفت أن “العراق لم، ولن يدخر أي جهد بالمشاركة في كل ما من شأنه إنهاء الأزمات في المنطقة، ولدينا تاريخ حافل سواء على مستوى المبادرة، أم المشاركة، ويشارك العراق لأول مرة في هذه المحادثات بصفة مراقب مع ممثلين رفيعي المستوى من الأمم المتحدة، والأردن، ولبنان”.

وأكدت أن “مشاركة العراق في المحادثات هي استجابة لدعوة وجهت إلينا من الدول الضامنة لمسار أستانا وهي روسيا وتركيا وإيران، التي أعلنت في البيان الختامي لأستانا 12 اتفاقها على دعوة العراق ولبنان بصفة مراقبين”.

 

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This