الخارجية الروسية: اعتقال رئيس قرغيزستان السابق شأن داخلي

نون-وكالات 

أكدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن موسكو تعتبر حادث محاولة اعتقال رئيس قرغيزستان السابق ألمازبيك أتامبايف شأنا داخليا وتأمل أن يتحلى الجميع بالعقلانية.

وأوضحت “زاخاروفا” في حديث إلى إذاعة “صدى موسكو” اليوم الخميس إلى أن سفارة موسكو في قرغيزستان أوصت المواطنين الروس بالابتعاد عن منطقة العملية إن كانت مستمرة.

وقال: “بودي أن أتمنى.. ليس بصفتي المتحدثة الرسمية، بل كشخص لديه أصدقاء ومعارف في قرغيزستان.. أن يتحلى الجميع بـالعقلانية والمسؤولية”.

وتأتي تلك التصريحات على خلفية المحاولة الفاشلة لقوات الأمن القرغيزية الليلة الماضية اقتحام منزل رئيس البلاد السابق أتامبايف في بلدة كوي-تاش الواقعة على بعد 20 كلم عن العاصمة بشكيك، واعتقاله، ما أدى إلى تبادل إطلاق النار مع حرسه، أسفر عن مقتل عنصر واحد من قوات الأمن، وإصابة 52 شخصا، من بينهم صحفي محلي.

وسبق أن حرمت الحكومة القرغيزية أتامبايف من الحصانة كرئيس سابق، ليواجه مع عدد من أقرب المؤيدين له اتهامات جنائية، رفضها بشكل قاطع واعتبرها “مسيسة” .

موضوعات ذات صلة 

  1. أبو ظبي التقني ينظم برنامج متقدم لفريق مهارات الإمارات المشارك في «عالمية روسيا»
  2. مصرع 6 أشخاص وإصابة 8 آخرون جراء حادث سير في روسيا
  3. روسيا تحطم رقم قياسي في «بياتلون الدبابات -2017»

 

 

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This