الحكومة المصرية توضح حقيقة تداول أدوية تسبب الوفاة خلال 5 أيام

 نون القاهرة

كشف المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري، اليوم الجمعة، 8-11-2019، حقيقة ما تم يتردد من أنباء عن تداول دواء في الصيدليات يؤدي إلى الوفاة خلال 5 أيام من تناوله.

وأصدر المركز الإعلامي بيان اليوم، نفي فيه كل تلك الشائعات، مشيرا إلى أنه تم التواصل مع وزارة الصحة والسكان المصرية والتي نفت بشكل قاطع تلك الأنباء.

وأكد البيان أن جميع الأدوية المتداولة والمتوفرة بكافة المستشفيات وهيئات التأمين الصحي وكذلك الصيدليات صالحة وآمنة تماماً، ومصرح بتداولها، في وقت شددت وزارة الصحة المصرية على حرصها الشديد على صحة وسلامة المواطنين.

وتابعت الوزارة أن تقارير تفتيش الجهات الرقابية التابعة للوزارة لم ترصد بيع أو تداول أي أدوية غير صالحة بشكلٍ عام، كما تم التأكد من أن عقار «باراسيتامول p500» المطروح بالمستشفيات والصيدليات آمن تماماً للاستخدام.

أخبار ذات صلة:

  1. الصحة العالمية: مصر حققت تقدما كبيرا في القضاء على فيروس «سي»

وشددت وزارة الصحة المصرية على استمرار الحملات التفتيشية من أجل ضبط سوق الدواء، والتأكد من صلاحية المنتجات المعروضة بكافة المؤسسات الصيدلية ومدى حصولها على التراخيص اللازمة للحفاظ على صحة وسلامة المواطن، ومكافحة انتشار الأدوية المغشوشة وغير المسجلة بالوزارة، وكذلك ضبط الأدوية المهربة، بالإضافة إلى القيام بسحب عينات عشوائية من الأدوية وتحليلها بالهيئة القومية للرقابة والبحوث الدوائية.

وناشدت الوزارة وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية ‏في نشر الأخبار والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق.

   tF   اشترك في حسابنا على فيسبوك  وتويتر لمتابعة أهم الأخبار العربية والدولية

 

تعليقات الفيس بوك
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...