الحرس الثوري الإيراني يعلن تحمله مسئولية إسقاط طائرة أوكرانيا

نون وكالات

أعلن ، العميد أمير علي حاجي زادة، قائد القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني، اليوم السبت أن قواته تتحمل المسئولية كاملة في سقوط طائرة الركاب الأوكرانية الأسبوع الماضي في العاصمة طهران قرب مطار الخوميني.

وأكد حاجي، أن الطائرة أعطت مؤشراً لأنظمة الدفاع الإيرانية، على أن صاروخاً وتم التعامل معها على الفور وإسقاطها، مبدياً تأسفه لهذا الخطأ البشري الجسيم.

وواصل، قائلاً أن توتر العلاقات مع أمريكا خلال الفترة الماضية، جعلت منظومة الدفاع الجوي على أتم الاستعداد للتعامل، مشيراً أن السلطات الايرانية تواصلت مع الدول الخارجية ونصحتها بإيقاف الرحلات الجوية في المجال الإيراني والمحيط به، خلال الأيام الماضية.

وشدد قائد القوات الجوفضائية، على أن أنه سيتم حساب المخطأ في هذه الواقعة مبدياً جاهزية الجميع لخوض أي تحقيق، مبدياً تمنيه للموت عن رؤية هذا الخطأ الذي أسفر عن وضوع ضحايا عدة من الإيرانيين والأجانب.

وشدد ثانية، على أن منظومات الدفاع الجوي كانت في حالة تأهب بسبب تهديدات الولايات المتحدة، بقصف مواقع إيرانية، وهو الأمر الذي رقع من حالة الطوارئ وتوسيع دائرة الشك خلال تلك الفترة.

tF اشترك في حسابنا على فيسبوك وتويتر لمتابعة أهم الأخبار العربية والدولية
تعليقات الفيس بوك
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...