الجيش الليبي يُحدد ساعة الصفر لتحرير طرابلس

حدد الجيش الليبي، ساعة الصفر لتحرير العاصمة الليبية طرابلس، مؤكداً جاهزيته للتنفيذ المباشر، وفقاً للواء علي القطعاني، آمر اللواء 73 مشاة، التابع للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي.

وأكد القطعاني، اليوم الخميس، إن «القيادة العامة للقوات المسلحة دعمت المحاور بالكامل وحددت المهام وساعة الصفر لتحرير العاصمة الليبية طرابلس، بعد أن وضعت الخطة المحكمة من قبل القائد العام المشير أركان حرب خليفة حفتر للحسم والتأمين بساعة الصفر التي حددها».

وسبق وأعلن وزير خارجية الحكومة الليبية المؤقتة، الدكتور عبد الهادي الحويج، أن الجيش الليبي يخوض عملية تحرير طرابلس من الميليشيات المسلحة.

وقال خلال برنامج «حقائق وأسرار»، المذاع على فضائية «صدى البلد» المصرية، أن العاصمة الليبية مختطفة وعلى مدار السنوات الثمانية الماضية يرسم المشهد في طرابلس المليشيات المسلحة ومن يصنعون القرار ويتحكمون في صناع القرار في العاصمة.

وأكد الحويج، أن العاصمة الليبية تأن فكل بيت في طرابلس لديه قصة ألم واختطاف ووجع وقصة اغتصاب ولكل بيت حوادث مفزعة ومفجعه وكل بيت يقف في طوابير طويلة لمدة 15 ساعة حتى يحصل على ما قيمته 20 أو 30 دولار شهريا.

وكشف وزير خارجية الحكومة الليبية المؤقتة، أن الجيش الليبي كان بإمكانه حسم معركة طرابلس في 24 ساعة فقط لولا حرصه على سلامة وأمن المدنيين، موضحًا أن الهدف من العملية إنهاء فوضى المليشيات والسلاح من العاصمة لأنه لا يمكن إقامة انتخابات في ظل وجود 21 مليون قطعة سلاح.

 

 

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This