البيت الأبيض يطالب الحكومة الأمريكية بتخفيف القيود على هواوي

نون-وكالات                             

طالب  القائم بأعمال مدير مكتب الإدارة والموازنة في البيت الأبيض، راسيل تي فوت، بتأجيل تنفيذ بنود رئيسية من قانون تقيد عمل الحكومة الأمريكية مع شركة هواوي تكنولوجيز الصينية العملاقة للاتصالات، حسبما ذكرت وكالة بلومبيرج.
وذكرت  صحيفة وول ستريت جورنال، أن راسيل تي فوت تقدم بطلب إلى نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس و9 أعضاء في الكونغرس مستشهدا بأعباء على شركات أميركية تستخدم تكنولوجيا هواوي.

ويعود تاريخ الطلب إلى الرابع من يونيو الجاري من أجل تأجيل تطبيق أجزاء من قانون تفويض الدفاع الوطني.

وأضاف منوتشين “أعتقد أن ما يقصده الرئيس هو أن تحقيق تقدم فيما يتعلق بالتجارة قد يجعله مستعدا للقيام ببعض الأمور المتعلقة بهواوي… إذا حصل على ضمانات بعينها من الصين”.

وذكر الخطاب الذي أرسله راسيل تي فوت أن قانون تفويض الدفاع الوطني قد يؤدي إلى “خفض كبير” في عدد الشركات التي سيكون في مقدورها القيام بعمليات توريد للحكومة وأنه سيؤثر بشكل غير متناسب على الشركات الأميركية العاملة في المناطق الريفية حيث تنتشر أجهزة ومعدات هواوي والتي تعتمد على المنح الاتحادية.

وطالب الخطاب بأن يتم تفعيل القيود على المتعاقدين وعلى متلقي المنح والقروض الاتحادية بعد 4 سنوات من تمرير القانون بدلا من عامين حاليا، وذلك من أجل منح الشركات المتضررة الوقت الكافي للتعامل وتقديم إفادتها العكسية بشأن تأثير ذلك.

 

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This