ابن مدرب سابق لكريستيانو رونالدو: اقتناعه بموهبته سر نجاحه

نون وكالات 
قال ابن مدرب اللياقة السابق لكريستيانو رونالدو، إن أسرار نجاح وتفوق النجم البرتغالي، هو اقتناعه بموهبته، مضيفا: “الدون” كان يعلم أنه سيتربع على عرش كرة القدم.

وتابع مايكل كليغ، ابن ميك كلغ، لموقع “كالتشيو ميركاتو”: “رونالدو كان يردد دائما أنه سيصبح أفضل لاعب في العالم. لماذا؟ لأنه وضع هذا الهدف نصب عينيه، وفي قلبه، وخلال تدريباته”.

وأوضح كليغ أن الدون اتخذ مجموعة من الخطوات لتحقيق تلك الغاية، إذ تعاقد مع أخصائي تغذية ليعمل معه بشكل خاص، إلى جانب عدد من المهنيين المتخصصين في كل مجال.

وأضاف: “كان يملك مدربا خاصا بتسديد الركلات الحرة، ومدربا خاصا في صالة الألعاب الرياضية، ومدربا خاصا لتمارين القوة واللياقة البدنية”.

وذكر أن رونالدو كان “ذكيا” بالتعامل مع طاقم متنوع ومختلف ليتمكن من تطوير أدائه ومستواه، مضيفا: “هذا ما جعل منه الأفضل في عالم المستديرة”.

وكان كليغ يعمل مع فريق مانشستر يونايتد لأكثر من 10 سنوات، كمدرب للياقة البدنية، عمل حينها مع رونالدو، وساهم في تطوير مستواه.

وجدير بالذكر أن النجم البرتغالي يحمل حاليا قميص يوفنتوس الإيطالي، بعدما بصم على مسيرة متميزة مع ريال مدريد الإسباني، توج خلالها بعدد من الألقاب، وأصبح هداف النادي الملكي التاريخي.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...