إيران.. الحرس الثوري يتوعد المحتجين لإجراءات حاسمة

نون وكالات  

توعد الحرس الثوري الإيراني، اليوم الاثنين، باتخاذ إجراءات حاسمة ضد محاولات الإخلال بالأمن في البلاد، على خلفية الاحتجاجات التي تشهدها إيران ضد رفع أسعار البنزين.

وقال الحرس الثوري، إنه سيواصل العمل بحزم ضد الاحتجاجات الجارية على قرار رفع أسعار الوقود، متهما الولايات المتحدة بدعم الاضطرابات، وفقا لموقع «سباه نيوز» الإيراني.

وتابع  الحرس الثوري في بيان له: «ما جرى في إيران كان من دعم مسؤولين في أمريكا وعائلة بهلوي (العائلة الملكية الحاكمة قبل الثورة الإيرانية)، والحرب النفسية التي لعبتها وسائل إعلام صهيونية»، على حد تعبيره.

أخبار ذات صلة:

  1. إيران تعلن اعتقال نحو ألف شخص خلال الاحتجاجات  
  2. إيران تنتفض.. شعارات مناهضة لخامنئي وروحاني
  3. فيديو.. إيران تنتفض احتجاجا على ارتفاع أسعار البنزين

وتشهد العديد من المدن الإيرانية تظاهرات، منذ يوم الجمعة الماضي، للاحتجاج على قرار الحكومة بزيادة أسعار الوقود، وتجددت الاحتجاجات صباح أمس السبت، في مدن الأهواز، وسيرجان، وبوشهر، ومشهد، مما أدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى.

وكانت الشركة الوطنية الإيرانية للنفط قد أصدرت، مساء الخميس الماضي، بيانا أعلنت فيه عن رفع سعر البنزين 3 أضعاف مقارنة بسعره السابق في البلاد، وسط ردود فعل سلبية واسعة داخل البلاد، بما في ذلك بعض نواب البرلمان الإيراني والمسؤولين الحكوميين.

وجرت، في وقت سابق من العام الحالي، احتجاجات، وسط تدهور الأوضاع الاقتصادية في البلاد التي تواجه ضغوطا مستمرة من قبل الولايات المتحدة، بما في ذلك العقوبات ضد قطاع النفط الإيراني بعد انسحاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي وقع عام 2015.

  tF   اشترك في حسابنا على فيسبوك  وتويتر لمتابعة أهم الأخبار العربية والدولية
تعليقات الفيس بوك
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...