أول رد من الحوثيين على التواصل مع أمريكا: «لا نعمل في الخفاء ولم نجلس معهم»

نون ــ وكالات

نفى عبد القدوس الشهاري نائب رئيس الدائرة الإعلامية لجماعة أنصار الله «الحوثيون»، ما ذكره مساعد وزير شؤون الشرق الأدنى الأمريكي، ديفيد شينكر، بشان تواصل بلاده مع الجماعة، لإيجاد حل تفاوضي مقبول من الطرفين للصراع، وإنهاء الحرب في اليمن.

وقال الشهاري في اتصال هاتفي مع وكالة الأنباء الروسية سبوتنيك، اليوم الخميس: «سمعنا عن تلك الأخبار عن طريق الإعلام وجميعها منسوب لمصدر واحد وهو الولايات المتحدة الأمريكية، التي تروج لمحاولتها حل المشكلة اليمنية، وستحاول الجمع بين الأطراف الثلاثة، السعودية، والإمارات، واليمن».

وأضاف :«من جانبنا لا توجد أي رسائل متبادلة مع الأمريكان نهائيا ولم يحدث أن جلسنا معهم، وما يتم الترويج له أو تناقله كان تصريحا منذ عدة أيام بدأ في قناة الجزيرة وانتهى اليوم في الوكالات الإخبارية».

وأكد عدم صحة الأنباء الخاصة بتواصلهم مع الولايات المتحدة الأمريكية، وأن جماعته لا تعمل في الخفاء، مشيرا إلى أن اليمنيين ينتظرون الحل لإيقاف العدوان عليهم، ومؤكدا أن الحل يأتي من الدولة المعتدية وليس ممن يضربون بالطيران منذ سنوات.

وكان مساعد وزير شؤون الشرق الأدنى الأمريكي، ديفيد شينكر، قد قال في تصريحات صحفية نقلتها، وكالة (أ ف ب): «نحن نركز بشدة على محاولة إنهاء الحرب في اليمن، ونجري أيضًا محادثات مع الحوثيين قدر الإمكان، لمحاولة إيجاد حل تفاوضي مقبول من الطرفين للصراع».

ومن جهة أخرى أشار عضو فريق التفاوض التابع لحكومة الإنقاذ بصنعاء، عبد الملك العجري، في اتصال مع وكالة سبوتنيك، إلى أن أي ترتيبات لمباحثات مع الأمريكان، فسيكون ذلك باعتبارهم طرف أساسي في الحرب على اليمن.

أخبار ذات صلة:

  1. السعودية تنشر قوات إضافية جنوب اليمن  
  2. تقرير أممي يصف انتهاكات الحوثيين في اليمن بـ«جرائم الحرب»
  3. الحوثيون يكبدون الجيش اليمني خسائر في حجة
  4. إيران تكشف طبيعة دعمها لـ «الحوثيين»
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This