أول تعليق من مصر على احداث السودان

نونوكالات                     

اعربت وزارة الخارجية المصرية عن ثقتها فى قدرة الشعب السودانى وجيشه على تجاوز تلك المرحلة الحاسمة .

وأكدت فى بيان لها نشر على صفحتها الرسمية بـ”فيسبوك”  أنها تتابع مصر عن كثب وببالغ الاهتمام التطورات الجارية والمتسارعة التي يمر بها السودان الشقيق في هذه اللحظة الفارقة من تاريخه الحديث، وتؤكد في هذا الإطار دعم مصر الكامل لخيارات الشعب السوداني الشقيق وإرادته الحرة في صياغة مستقبل بلاده وما سيتوافق حوله الشعب السوداني في تلك المرحلة الهامة، استناداً الي موقف مصر الثابت بالاحترام الكامل لسيادة السودان وقراره الوطني.

وأشارت إلى ثقتها الكاملة في قدرة الشعب السوداني الشقيق وجيشه الوطني الوفي علي تجاوز تلك المرحلة الحاسمة وتحدياتها بما يحقق ما يصبو اليه من آمال وطموحات في سعيه نحو الاستقرار والرخاء والتنمية، كما تؤكد مصر عزمها الثابت علي الحفاظ على الروابط الراسخة بين شعبي وادي النيل في ظل وحدة المسار والمصير التي تجمع الشعبين الشقيقين وبما يحقق مصالح الدولتين الشقيقتين.

كما دعت المجتمع الدولي الي دعم خيارات الشعب السوداني وما سيتم التوافق عليه في هذه المرحلة التاريخية الحاسمة، كما تناشد الدول الشقيقة والصديقة مساندة السودان ومساعدته على تحقيق الانتقال السلمي نحو مستقبل أفضل بما يحقق الطموحات المشروعة لشعبه الكريم.


وستظل مصر شعباً وحكومة سنداً ودعماً للأشقاء في السودان وصولاً الي تحقيق ما يصبو اليه الشعب السوداني من استقرار ورخاء.

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...