أهمية عملية زراعة الأسنان

نونوكالات

أكد  الدكتور باسم سمير استشاري طب الأسنان وعضو جمعية سترومان لزراعة وتجميل الأسنان بسويسرا، أهمية عملية زراعة الأسنان للأشخاص الذين فقدوا أسنانهم، مشيرا إلى أن فقدان الأسنان من المشاكل الخطيرة حيث يترتب على خلع الأسنان وفقدانها قصور في وظيفة الفم وعدم قدرته على أداء مهامه من تقطيع الطعام لقطع صغيرة وطحنها ليتم بلعها وإرسالها بسهولة للمريء ومن ثم المعدة.

وأوضح أن نقص الأسنان من الفم ينتج عنه مشاكل خطيرة تؤثر على الجسم ككل من قصور في عملية الهضم والإخراج والسمنة وروائح الفم الكريهة وأمراض المعدة والأمعاء والمرارة.

وأشار إلى  أن مرحلة فقدان الأسنان يترتب عليها نتائج خطيرة جدا، فمن الضروري جدا لطبيب الأسنان معرفة الأسباب التي أدت لخلع السن سواء كانت بسبب التسوس أو مرض في اللثة والأنسجة الداعمة أو كسر في السن، منوها بأن استعادة وظائف الفم تبدأ بإعادة ترميم الأسنان المعطوبة وتعويض ما فقد منها.

وأكد أن استعاضة الأسنان تشمل تركيب الأسنان وزراعتها، فكلا العمليتين تهدفان لتعويض الأسنان لكن بأسلوب مختلف فتركيب الأسنان هو المصطلح الأشمل الذي يتضمن تركيب الأسنان الثابتة أو المتحركة بالإضافة إلى زراعتها.

وأفاد بأن الاختلاف الجذري يكمن بين تركيب الأسنان أو زراعتها في أسلوب تثبيت التركيبة الجديدة، فبينما تعتمد التركيبات الثابتة أو المتحركة على الأسنان المحيطة بها لتحصل على الثبات ومقاومة الحركة والتخلخل أثناء تأدية وظيفتها، يعمل الجزء المغروس في العظم من الأسنان المزروعة على تثبيت السن ودعمه دون المساس بأي من الأسنان أو الأنسجة المحيطة به.

موضوعات ذات صلة 

  1. مرض السكر يؤخر علاج الأسنان
  2. العلاقة بين صحة الأسنان وصحة الجسم
  3. فيديو.. كبسولة للعناية بالأسنان لتجنب مشاكلها
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This