أمين منظمة التعاون الإسلامي يدين حادث كابول الإرهابي

نون ــ واس
أدان الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، يوسف بن أحمد العثيمين، الهجوم الأخير الذي وقع في كابول، أمس الخميس، مقدما التعازي لأسر الضحايا ولحكومة أفغانستان وشعبها، معربًا عن تمنياته بالشفاء العاجل للمصابين.

وأكد العثيمين موقف منظمة التعاون الإسلامي المبدئي ضد الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره، وتصاعد الهجمات الإرهابية والعنف في أفغانستان، مؤكداً الحاجة الملحة لإنهاء العنف، وحث جميع الفرقاء الأفغان على ضبط النفس والالتزام بعملية السلام.

وأوضح أن المنظمة تدعم بشكل كامل عملية السلام والمصالحة التي تقودها أفغانستان، وتمتلك زمامها لإحلال السلام والاستقرار الدائمين في هذا البلد.

وكانت العاصمة الأفغانية كابول قد شهدت تفجيرا ضخمًا، لسيارة مفخخة، ما أدى إلى مقتل 10 أشخاص على الأقل وإصابة 40 آخرين.

أخبار ذات صلة:

  1. طالبان تعلن مسؤوليتها عن تفجير حي السفارات في كابول  
  2. انفجار عنيف قرب حي السفارات بالعاصمة الأفغانية كابول
    
  3. إيران تنفي اعتزامها التفاوض مع الولايات المتحدة بشأن أفغانستان
  4. السيسي وترامب يؤكدان أهمية تضافر الجهود الدولية لتقويض الإرهاب
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This