ألمانيا ترفض قرار إيران بشأن تقليص التزامها بالنووي

نونوكالات                    

اكد وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، على أن قرار إيران تقليص التزاماتها بموجب الاتفاق النووي مع المجتمع الدولي ردا على إعادة العقوبات الأمريكية على طهران غير مقبول بالنسبة لبرلين.

ونقلت السفارة الألمانية لدى روسيا عن ماس قوله: “منطق الأقل مقابل الأقل غير مقبول لدينا. نحن متمسكون بالتزاماتنا وهذا ما ننتظر من إيران”.

وأضاف الوزير: “الكل يقولون إنهم لا يريدون حربا لكن ذلك غير كاف. يجب أن يجهد كل واحد لخفض التصعيد”.

وبعد مرور عام على انسحاب الولايات المتحدة من “خطة العمل الشاملة المشتركة”، (الاتفاق المبرم في العام 2015 بين المجتمع الدولي وإيران حول برنامجها النووي)، أعلنت طهران يوم 8 مايو، أنها تعلق تنفيذ بعض التزاماتها بموجب هذا الاتفاق.

وأوضحت أن الحديث يدور عن القيود المفروضة على مخزون إيران من  مادة اليورانيوم منخفض التخصيب (300 كغ) والماء الثقيل (130 طنا).

تعليقات الفيس بوك
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...
Share This